تطوير الذات

تعرف على مبدأ 10 – 90 لتطوير ذات وتغيير تصرفاتك اليومية

تعرف على مبدأ 10 – 90 لتطوير ذات وتغيير تصرفاتك اليومية ،  ينص هذا المبدأ على أن 10 في المائة من حياتك يتكون من الظروف التي تمر بها و الـ 90 في المائة الباقية تتقرر بحسب ردة فعلك على تلك الظروف  ،

إننا قطعا لا نستطيع التحكم في الأحداث الطارئة التي تحدث لنا .. لا نستطيع أن نمنع السيارة من العطل .. أو شرطي المرور من أن يغلق علينا إشارة المرور .. لا نملك أن نمنع الطائرة من الوصول متأخرة .. مما يعطل جدول أعمالنا سائر اليوم.

أما الـ 90% الباقية من الأحداث فإنها تختلف بلا شك .. ونستطيع بالفعل أن نتحكم فيها .. كيف ؟؟ إن هذه الأحداث هي رد فعلك أنت .. فأنت لا تستطيع منع إشارة المرور الحمراء .. أو تمنع أحد المارة من الاصطدام بك .. ولكنك تستطيع التحكم في رد فعلك تجاه هذه الأحداث.

على مبدأ 10 90 لتطوير ذات وتغيير تصرفاتك اليومية 2

دعونا نأخذ مثالا على على مبدأ 10 – 90

أنت تتناول الفطور مع عائلتك ، وفجأة تسكب ابنتك فنجان القهوة على ملابسك من غير قصد ، ليس لديك سيطرة على ذلك لكن ما يحدث بعدها أنت تقرر بردة فعلك .

قد تغضب وتوبخ ابنتك بقسوة بسبب عدم انتباهها فتنفجر هي بالدموع ثم تلتفت إلى زوجتك وتنتقد ترتيبها وقلة حكمتها في وضع فنجان القهوة قريبا من حافة الطاولة بحيث تصل إليه ابنتك ، وبعد مجادلة كلامية قصيرة تسرع الى الطابق العلوي لتغير ملابسك ، وبعد نزولك تكتشف أن ابنتك كانت مشغولة بالبكاء ولم تنته من تناول إفطارها ، وفاتها موعد الحافلة التي ستأخذها إلى مدرستها ، وزوجتك يجب أن تذهب حالا إلى عملها ، فتسرع إلى سيارتك لتوصل ابنتك إلى المدرسة ، وبسبب التأخير تقود بسرعة حدود السرعة المسموح بها ، وبعد 15 دقيقة من التأخير ودفع 300 ريال ثمن المخالفة المرورية ، تصل المدرسة وتركض ابنتك إلى الداخل دون أن تودعك تصل إلى مكتبك متأخراً 20 دقيقة ، لتكتشف أنك نسيت حقيبتك!

كيف أتعامل مع النقد من الأخرين

تعريف الثقة بالنفس ووسائل تعزيزها

توصل بجديد مقالاتنا في تطوير الذات عبر بريدك الإلكتروني

لقد بدأ يومك بشكل سيء و يبدو أنه يزداد سوءاً مع كل دقيقة تمرو بعد كل هذا تصل إلى بيتك الذي تتشوق للعودة إليه لترتاح ،فتجد أن هناك شرخاً في علاقتك بزوجتك و ابنتك…

لماذا ؟ بسبب ردة فعلك في الصباح أصبح نهارك سيئاً فكر معي : هل سببت القهوة نهارك السيء ؟أم إبنتك ، أم زوجتك ؟ أم هو شرطي المرور الذي خالفك ؟أم كان كل ذلك بسببك !؟؟

الجواب هو أنت تسببت بذلك لنفسك !فردة فعلك خلال الثواني الخمسة بعد أن سكبت ابنتك القهوة على قميصك هي سبب نهارك السيء!

على مبدأ 10 90 لتطوير ذات وتغيير تصرفاتك اليومية 1

إليك ما كان يمكن و يجب أن تفعله

تنسكب القهوة عليك ، ابنتك على وشك البكاء ،فتقول أنت بلطف”لا بأس حبيبتي ،عليك فقط أن تكوني أكثر حذراً في المرة القادمة”تسرع للطابق الأعلى لتغير القميص ، تنزل ثانية لترى عبر النافذة ابنتك تلوح لك مودعة ثم تصعد إلى باص المدرسة ، تقبل زوجتك مودعاً إياها قبل مغادرتك البيت متجهاً إلى المكتب ،حيث تصل مبكراً 5 دقائق ،تحيي زملائك مبتهجاً و تتابع يومك بعد أن يمتدحك مديرك على طباعك الهادئة و يومك الجيد .

هل لاحظت الفرق !! قصتين مختلفتين لهما بداية واحدة ،لكن النهاية كانت مختلفة تماماً !لماذا ؟

لأن ردة فعلك كانت مختلفة أنت حقاً ليس لديك أي سيطرة على 10% مما جرى ، لكن ال 90% الباقية تحددت بحسب ردة فعلك و تفاعلك مع الظروف !!

إليك بعض المواقف التي يمكن أن ينطبق علهيا مبدأ 10 – 90 ، إذا قال لك أحد كلاما سلبيا عنك لا تغضب بل دع الهجوم يبدأ لا يجب عليك أن تدع التعليق السلبي يغضبك ، تضرف بشكل صحيح ولن يدمر الأمر يومك فالتصرف الخاطئ قد ينتج عنه فقدان صديق ، أو طردك من العمل ، أو بقاؤك منزعجا طوال اليوم .

كيف يكون رد فعلك على شائق تجاوز سيارتك بطريقة خاطئة ؟ هل تفقد صبرك وتضرب على عجلة القيادة ؟ هل تشتم وتلعن ؟ هل يرتفع ضغظ دمك ؟

لماذا تهتم إدا وصلت متأخرا 10 ثواني بسبب ذلك؟ هل تدع غضبك يفسد قيادتك وقد تتسبب بحادث ؟ تذكر مبدأ 10 – 90 ولا تهتم بذلك .

في أحد الأيام تم تبليغك بفصلك عن عملك ، لماذا تنزعج وتقلق ولا تنام طوال الليل ؟ ستنحل القصة فقط استخدم الطاقة والوقت التي كنت ستصرفها في القلق ، استخدمها لتبحث عن عمل أخر.

تأخرت الطائرة مما سيخرب جدول أعمالك طوال اليوم ، لماذا تغضب في وحه المسؤول ؟ ليس له ذنب في ما يحصل ، استفد من الوقت بأي طريقة تعرف مثلا عاى الشخص الجالس بجانبك ، لماذا تقلق وتغضب ؟ سيزيد ذلك من سوء الحالة.

الأن اصبحت تعرف هذا المبدأ ، طبقه في حياتك وستفاجئك النتائج لن تخسر شيئا .

تذكر أن كل المشاعر السلبية تبدأ أولا بفكرة في رأسك ، فكرة يمكن هزيمتها بسهولة إذا انتبهت لها مبكرا بشكل كاف ، إذا سمحت للأفكار السلبية أن تحتل دماغك فهي ستؤثر على جسمك وعلامات القلق والتعب ستبدو عليك وتؤثر في صحتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى